“نساء الألفية” فاشلات في الادخار وفجوة الأجور مستمرة

“نساء الألفية” فاشلات في الادخار وفجوة الأجور مستمرة

تم – أميركا: شدد تقرير حديث، على عدم قدرة النساء من جيل الألفية على ادخار المال من أجل التقاعد، في حين لا تزال فجوة الأجور موجودة حتى الآن.

وأوضح التقرير البحثي الذي نشرته مجلة “التايم” الأميركية، أخيرا، أنه في العام 2014 اكتشف مركز “بيو” للأبحاث، أن النساء من جيل الألفية يتقاضين 93% مما يتقاضاه نظراؤهن من الذكور، ولكن استطلاعا لشركة الخدمات المالية الأميركية “ولز فارجو” جرى بين 1000 شخص تتراوح أعمارهم بين 22 و35؛ بين أن غالبية النساء 61%، قلن إن مستواهن المادي ضعيف جدا، مما يعرقل عملية الادخار.

في حين أكدت 44% من النساء، بحسب الاستطلاع، أنهن حاليا لا يدخرن من أجل التقاعد أبدا، بينما نصف الرجال من جيل الألفية اعترفوا بأنهم يعانون من أجل تحقيق التوازن ما بين سداد الفواتير والادخار للتقاعد، ولا تزال فجوة الأجور موجودة بين المشاركين في الاستطلاع، حيث وجد أن دخل النساء سنويا يعادل حوالي 37.500 ريال فيما يبلغ متوسط الداخل لدى الرجال نحو 146 ألف ريال، ومن المحتمل لهذه الفجوة أن تتوسع أكثر، حيث إن النساء يتوقفن عن العمل لفترات معينة من أجل الاعتناء بأسرهن.

واكتشف استطلاع “ولز فارجو”، النسبة لأفراد جيل الألفية الذين يدّخرون المال فهُنالك فرق 22% في مستويات الادخار، وذكر رجال جيل الألفية أنهم يدخرون 7.3% من دخلهم للتقاعد مقارنة مع ادخار النساء الذي يبلغ 5.7%.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط