رحلة حج لماليزي تنتهي بوفاته قبل أن يبدأها

رحلة حج لماليزي تنتهي بوفاته قبل أن يبدأها

تم – كوالالمبور

انتهت رحلة حاج ماليزي قبل أن تبدأ، واختصرت فاجعة موت الفجأة المشهد، عندما سقط الحاج الماليزي “قمر الزمان مسعود زينول” على أرض مطار كوالالمبور الدولي مغشيًا عليه، ولفظ أنفاسه الأخيرة وهو ينتظر صعود الطائرة إلى الأراضي المقدسة لإتمام الركن الخامس من أركان الإسلام.

الحاج “قمر الزمان” الذي يبلغ من العمر 53 عامًا، كان يغوص في صمت رهيب وهادئ معظم الوقت، كما أخبر ابنه البكر (فخر الرازي 22 عامًا)، الذي أضاف: كنت في الطريق مع والدي لإيصاله إلى مطار “ألور ستار” الواقع بولاية “قدح” الماليزية ليتجه إلى مطار “كوالالمبور”، وطلب مني أن أعتني بنفسي وإخوتي.

وذكر “فخر” أن والده قبل أيام كان يتحدث مع العائلة عن الموت وعن بعض الأحكام التي تتعلق بالزوجة التي عزمت على الحج هي وزوجها، فمات زوجها. من جهته ذكر مسؤول في مؤسسة الحج الماليزية أن الحاج “قمر الزمان” الذي توفي في مطار كوالالمبور الدولي الأحد الماضي، كان بسبب مضاعفات ارتفاع ضغط الدم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط