إدارة جوازات مطار سوكارنوهتا تؤكد عملية ابتزاز الشبّان السعوديين

إدارة جوازات مطار سوكارنوهتا تؤكد عملية ابتزاز الشبّان السعوديين

تم – إندونيسيا

اختلفت التصاريح الرسمية بين السفارة السعودية لدى مدينة جاكرتا، وإدارة الهجرة والجوازات الإندونيسية حول حادثة الاعتداء على خمسة شبان سعوديين ظهر أمس من قِبل مجموعة من موظفي الجوازات والأمن بمطار سوكارنوهتا.

وأكدت إدارة الجوازات والهجرة الإندونيسية أن بعد الرجوع إلى مقطع فيديو مصور من قِبل أحد الشبان يكشف عن أخذ مبلغ مالي منهم من قِبل موظف الجوازات بالمطار وفي ضوء ذلك تم عدم تمكينه من العمل نهائيًا، وفي الجانب الآخر السفارة السعودية لدى جاكرتا قالت إن سبب الاعتداء هو بسبب تصوير أحد الشبان للكونترات الخاصة بالموظفين، دون الإشارة إلى عملية الابتزاز التي وقعت.

واعتذرت إدارة الهجرة والجوازات الإندونيسية في بيان لها عن حالة الاعتداء التي وقعت، لافتة إلى أن هناك اتصالات قائمة بيننا وبين موظفي السفارة السعودية، مشيرين إلى أنه قد ثبت من خلال تصوير أحد الشبان عن حالة أخذ المال من قِبل الموظف الذي اقتاد الشاب إلى الغرفة وحدثت حالة الاعتداء عليه.

وبناءً على ذلك تم اتخاذ قرار داخلي تجاه الموظف بعدم تمكينه من العمل نهائيًا ونأمل من الإخوة المسافرين احترام الأنظمة، وعدم النظر إلى أنها مسألة ابتزاز، وذلك وفق موقع “تونقرانق” الإخباري على موقع “تويتر”.

وأوضحت سفارة المملكة لدى جاكرتا عبر بيان لها، أنها تلقت اتصالاً من مدير محطة الخطوط السعودية في مطار جاكرتا أفاد بتعرض مواطنين سعوديين للاعتداء من قِبل موظفي الجوازات الإندونيسية، وتكليف أحد موظفي السفارة للوقوف على الحالة.

وأشارت السفارة إلى أنها قابلت كبار المسؤولين في المطار لمناقشتهم، وبالرجوع إلى أجهزة التصوير تبين أن المواطن صور كونترات الجوازات على الرغم من وجود تحذيرات وملصقات في الصالة تمنع التصوير، لذلك طلب موظفو الجوازات الجوال لمسح المحتوى لكن المواطن رفض ودفع موظف الجوازات، ما أدى لتشابك بالأيادي، كما اعتذر كبار المسؤولين على تصرف موظفي الجوازات ووعدوا بكتابة تقرير شامل وإفادة السفارة بذلك، ورغبتهم في حث المسافرين السعوديين بالتقييد بأنظمة وتعليمات الدولة المضيفة.

وبينت في أن المواطنين نقلوا إلى مستشفى “بريمر في جاكرتا” للتأكد من سلامتهم وإعداد تقرير بهذا علمًا بأن جميع الإصابات طفيفة.

تعليق واحد

  1. ابوعبدالله٢٢٢

    للأسف تم ابتزازي وعائلتي بمطار جاكرتا ولم يسمحو لي بالدخول الى بعد دفع ٢٠٠دولار وكان معي ماء زمزم لم استطع الحصول عليه رغم أن موظفي الخطوط السعوديه فالوا تم إنزاله وانتظرت ٣ساعات ولم احصل الى ألمهانه وعدم الاحترام بهذا البلد للأسف

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط