وضع أجهزة استشعار لمراقبة بركان “فم الجحيم”

وضع أجهزة استشعار لمراقبة بركان “فم الجحيم”

تم – نيكاراغوا

ضبط علماء البراكين، أجهزة استشعار ذكية متصلة بالإنترنت لمراقبة بركان “ماسايا” في نيكاراغوا المعروف باسم “فم الجحيم”.

ووزع الباحثون 80 جهاز استشعار ذكي على عمق 365 متر داخل بركان “ماسايا” لقياس درجة الحرارة والضغط على مدار الساعة، وإرسال تنبيهات عند وجود مؤشرات على ثوران البركان.

وتعتبر آخر ثورة لبركان “فم الجحيم” وقعت عام 2008، حين أطلق البركان حمما، ارتفعت مسافة 3.8 ميل في السماء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط