قائد لواء بالوطني ينفي ما يروجه إعلام الحوثيين ويؤكد مقتل قياديين

قائد لواء بالوطني ينفي ما يروجه إعلام الحوثيين ويؤكد مقتل قياديين

تم – نجران

نفى قائد لواء الأمير سعد بن عبدالرحمن للحرس الوطني في نجران، محمد الشهراني، حقائق ما يروجه إعلام الانقلابيين الحوثيين وحليفهم المخلوع صالح، حيال اقتحامهم مدينة نجران.

وقال الشهراني في تصريحات صحافية، إن الحقائق تؤكد إفلاس العدو، وما يحدث على الأرض هو ما يغيّر في المعادلات.

ولفت إلى أن الخسائر في صفوف العدو وقتل القياديين هو الإثبات الحقيقي لقوة الخط الدفاعي للحدود، بصرف النظر عما يبثه الإعلام الكاذب، مؤكدًا أن الجميع بات يدرك حقيقة إعلام الانقلابيين الحوثيين وحليفهم المخلوع صالح المزيفة.

ردا على ادعاءات الحوثيين باقتحام الحدود من جهة نجران، قال إن الحقائق تؤكد إفلاس العدو، وإن ما يحدث على الأرض هو ما يغير في المعادلات.

وأضاف أن العمليات النوعية التي تنفذ في كل مرة يحاول العدو الاقتراب من الحدود هي البرهان، إذ تقوم قوات الحرس الوطني بهذا الدور في قطاع المسؤولية المخصص لها بتوجيه الضربات الموجعة، وإحباط تحركات العدو على مدار الساعة.

وشدد الشهري على أن الثقة بالله ثم بقواتنا المشتركة عالية، لا سيما أن الحرس الوطني يمتلك منظومة الأسلحة الحديثة المتطورة، والتي أثبتت منذ بداية عاصفة الحزم فعاليتها ودقة إصابتها وقوة تدميرها للأهداف المعادية القادرة على تكبيد معدات وأفراد العدو الخسائر في القوات والمعدات.

وعبّر أهالي الحد الجنوبي ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، عن سعادتهم بالانتصارات التي يحققها أبطال القوات المسلحة في حدودنا الجنوبية وقدرتهم على دحرهم الحوثيين وقوات الحرس الجمهوري التابعة للمخلوع علي عبدالله صالح، وإلحاق الخسائر المتتالية بهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط