83 % نسبة التعنيف الجسدي للمرأة بالمملكة

83 % نسبة التعنيف الجسدي للمرأة بالمملكة

تم – جدة : كشفت نتائج أجراها مركز رؤية للدراسات الاجتماعية، والذي رصد آراء زوجات تعرضن لمختلف أنواع العنف من الأزواج، أن 83% من الزوجات المعنفات تعرضن للعنف الجسدي، وذلك بالمقارنة مع أشكال التعنيف الأخرى.

وقال مصدر في جمعية حقوق الإنسان إن “أعداد القضايا المقدمة للجمعية من سيدات تعرضن للعنف بلغت 111 قضية، إذ جاءت مدينة الرياض في المقدمة بـ37 قضية، تلتها مكة المكرمة وجدة بـ18 قضية، ثم المدينة المنورة بـ23 قضية، فجازان بـ17 قضية، والدمام بـ10 قضايا، وعسير بـ6 قضايا، في حين سجلت محاكم الجزائية في 13 منطقة حول المملكة 317 قضية عنف ضد المرأة بين عام 1435 و1436.

وبين المحامي بدر الشاطري في تصريحات صحافية أن قضايا العنف ضد الزوجات، 99% منها تنتهي بتنازل الزوجة عن القضية قبل أن تصل إلى المحكمة.

 وأرجع الشاطري ذلك لعدة عوامل، منها خوف الزوجة على نفسها أو أبنائها، أو بسبب خلق ومشاعر المرأة التي تحب المحافظة على العشرة ولا تفضل إنهاءها.

وأشار إلى أن طرق تقديم الشكاوى بسبب العنف، تكون عن طريق إبلاغ الجهات الأمنية كخطوة أولى، ثم تحال للكشف عليها في حال تعرضها للعنف الجسدي، وترفع بعد ذلك القضية إلى هيئة التحقيق والادعاء العام، إذا كان لدى الزوجة الرغبة في مواصلة الشكوى.

وأضاف أنه يتم إيقاف الزوج في السجن خلال مدة سريان القضية حتى يتم الانتهاء منها.

من جانبه، ذكر مدير فرع الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بجدة صالح سرحان أن الشكاوى التي ترد لفرع الجمعية، معظمها تكون في خانة العنف النفسي.

ولفت إلى أن الحالة الواردة تسجل ثم تحول إلى لجنة الحماية بالشؤون الاجتماعية، ويستدعى الزوج للجمعية لمعرفة الأسباب وراء تعنيفه، وفي حال تعرض الزوجة للعنف الجسدي تحول للشرطة مباشرة، وتقوم لجنة الحماية بتوفير سبل الراحة والاحتواء للمعنفة حتى يتم التخفيف عنها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط