دراسة بريطانية: الرياضة تعالج انفصام الشخصية

دراسة بريطانية: الرياضة تعالج انفصام الشخصية

تم – لندن : أكدت دراسة بريطانية حديثة أن التمارين الرياضية يمكن أن تسهم في علاج فقدان التركيز وضعف الإدراك والذاكرة الناجم عن الإصابة بمرض انفصام الشخصية.

وأوضح الباحثون في جامعة مانشستر البريطانية، أن الرياضة ترفع كفاءة أدمغة مرضى انفصام الشخصية.

وانفصام الشخصية أو “الشيزوفرينيا” هو اضطراب نفسي مزمن يصيب المخ، ويؤثر على طريقة تفكير وتصرُّف المريض، ويؤدي إلى ضعف الذاكرة، وفقدان التركيز، وضعف التفاعل الاجتماعي، والإدراك والسلوكيات الاستكشافية، وارتفاع مستويات القلق وعدم القدرة على تمييز المعلومات غير الضرورية.

وأظهرت النتائج أن المرضى الذين مارسوا التمارين الرياضية مثل المشي وركوب الدراجات وغيرها لمدة 12 أسبوعًا، جنبا إلى جنب مع تناول الأدوية المعالجة للمرض، تحسن المخ لديهم بشكل كبير، بالمقارنة مع من تناولوا الأدوية وحدها دون ممارسة الرياضة.

كما وجد الباحثون أيضًا أن أكثر الجوانب تحسنا بالنسبة للمرضى بعد الرياضة، هو القدرة على التفاعل الاجتماعي والذاكرة وترتيب المعلومات، بالإضافة إلى تحسن اللياقة البدنية والأداء الإدراكي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط