أميركي ينجو من الموت سحقًا في سيارة جمع القمامة

أميركي ينجو من الموت سحقًا في سيارة جمع القمامة

تم – الولايات المتحدة:استيقظ شاب أميركي من ولاية أوريغون، من النوم ليجد نفسه في مؤخرة سيارة للقمامة وهي تقوم بسحق محتوياتها، بعد أن غط في نوم عميق داخل إحدى حاويات القمامة المليئة بالألواح الكرتونية.

ونجا إيفان روزاليو مينديز بيريز (23 عامًا) من الموت المحقق، بعد أن تمكن من جذب انتباه سائق سيارة القمامة التي كان محتجزًا في مؤخرتها. فبعد أن استيقظ بيريز على صوت سحق القمامة من حوله بدأ بالصراخ ورمي الألواح الكرتونية لجذب انتباه السائق له.

وتوقف سائق شاحنة القمامة ليتبين الأمر، فوجد الشاب داخل الشاحنة وهو يصرخ من الألم. وتم نقل بيريز إلى المستشفى لتلقي العلاج، بعد أن تعرض لكسور في إحدى ساقيه.

وتقول تقارير المستشفى إن بيريز في حالة صحية جيدة، ولم يتعرض إلى إصابات تشكل خطرًا على حياته، بحسب صحيفة “دايلي تيليغراف” البريطانية.

وقال الكابتن إيريك كارتر من قسم شرطة ألباني “لحسن الحظ، انتبه سائق الشاحنة لوجود الشاب في الوقت المناسب وإلا لسحقت الآلة سحقت عظامه”.

وصرحت الناطقة باسم شركة التنظيف جولي جاكسون، بأن عمال الشركة غالبًا ما يتأكدون من عدم وجود أي شخص داخل حاويات القمامة قبل إفراغها في الشاحنة. وطلبت من المشردين الابتعاد عن حاويات القمامة، وخاصة أثناء أوقات تفريغها لكي لا يتعرضوا لأي خطر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط