#سرطان _الأحساء يقدم خدمات علاجية للسيدات مقابل 50 ألف ريال

#سرطان _الأحساء يقدم خدمات علاجية للسيدات مقابل 50 ألف ريال

تم – الأحساء: شدد مسؤول رفيع في وزارة “الصحة”، على تبني الوزارة خططا منظمة ومتكاملة للتوعية الصحية والطب الوقائي في مراكز الرعاية الصحية الأولية، تسعى إلى منع حدوث الأمراض وعدم اللجوء إلى الطب العلاجي، والتركيز على برامج متخصصة بالصحة العامة.

واستمع نائب وزير الصحة حمد الضويلع، خلال تدشينه مركزا للكشف المبكر عن الأمراض السرطانية، وعربة “الماموغرام” داخل مقر الإدارة العامة للشؤون الصحية في الأحساء، بعد شرح المسؤولين عن عيادة الكشف المبكر للأمراض السرطانية، مشيرين إلى أن تكلفة علاج المريضة بسرطان الثدي عند اكتشافه في المراحل المبكرة تقدر بـ50 ألف ريال، ما يمثل 60% من حالات الإصابة بسرطان الثدي في الأحساء، وتصل نسبة الشفاء بالكامل إلى 95%، أو أن الأمر يتطلب إلى استئصال سنتمترين من الثدي.

وأوضح المسؤولون أن العملية الجراحية التجميلية لمنطقة الإصابة في الثدي يزال عنها التشوه بعد عامين من فترة إجراء العملية، كما أن نسبة الشفاء للمصابات المتأخرات في اكتشاف الإصابة بسرطان الثدي في الأحساء تتراوح بين 12 و24%، فيما شدد الضويلع خلال الزيارة على ضرورة استمرار الطاقم الطبي في الكشف المبكر للمصابات بسرطانات الثدي، لتقليل فرص انتشار المرض في الجسم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط