#الملك_سلمان حاكم الحزم والعطاء والخير والتيسير منذ اليوم الأول

#الملك_سلمان حاكم الحزم والعطاء والخير والتيسير منذ اليوم الأول

تم – الرياض: قوبل خبر عودة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى البلاد، بفرحة سعودية عارمة، حيث اعتاد السعوديون على الاحتفاء بمليكهم، لكن عودة “سلمان الحزم” هذه المرة منحت الفرحة لأبنائها ليتضاعف الاحتفاء بمكرمة ملكية للجنود المرابطين في الحد الجنوبي بصرف راتب شهر.

واعتاد السعوديين على مثل هذه المكرمات والقرارات من الملك سلمان فمنذ أول يوم من تسلمه مقاليد الحكم أمر بإصلاحات اقتصادية عدة تمس حياة المواطنين من ذوي الدخل المحدود، وطبق بصرامة معايير كفاءة الإنفاق، وأمر بصرف مرتبين لموظفي الدولة كافة من مدنيين وعسكريين، فضلا عن مكافأة شهرين لجميع طلاب وطالبات التعليم الحكومي داخل وخارج المملكة.

كما ضخ الملك الذي اكتسب قاعدة شعبية واسعة منذ توليه إمارة الرياض، مكافأة شهرين لمستفيدي الضمان الاجتماعي، وصرف معاش شهرين للمتقاعدين، وصرف إعانة شهرين لذوي الاحتياجات الخاصة، وأمر حينها أيضا بدعم الأندية الرياضية بـ10 ملايين ريال، ودعم الأندية الأدبية بـ10 ملايين ريال، وإعفاء سجناء الحق العام، واعتماد مبلغ 20 مليار ريال لتنفيذ خدمات الكهرباء والمياه، وتخصيص 14 مليار ريال لتنفيذ إيصال الكهرباء وستة مليارات ريال لتنفيذ إيصال المياه.

ويرى مراقبون أن الملك سلمان انتهج منذ اليوم الأول من تسلمه الحكم في 23 من كانون الثاني/يناير 2015؛ سياسة صارمة في تحسين الوضع المعيشي للمواطنين، ويستشهدون بسلسلة الإجراءات الإصلاحية التي انتهجتها الحكومة في ملف الإسكان الذي أعفى وزيره، والضمان الاجتماعي، وجاءت المكرمة الملكية تعزيزاً وتكريماً للجنود السعوديين الذين يضحون بأرواحهم فداء للوطن في معركة السعودية لاسترداد الشرعية والدفاع عن مكتسبات الحديقة الخلفية للمملكة، فيما اعتبر الجنود السعوديون أن الخطوة الملكية تزيد من ثقل الأمانة، كما يقول أحد الأطباء العاملين في الحرس الوطني المرابط في نجران.

وما أن أعلن الملك سلمان عن “عاصفة الحزم” حتى اصطف السعوديون صفاً واحداً لمساندة قرار بلادهم في حماية أمنهم الوطني ودفاعاً عن الشعب اليمني الذي انتهك حرمة أرضه المنقلبون من ميليشيات الرئيس المخلوع وجماعة “الحوثي” الظلامية التي اتخذت من الطائفية مطية ومن التعصب طريقاً نحو الدعم الإيراني.

والقرار الملكي الذي غصت به حسابات السعوديين في مواقع التواصل الاجتماعي كان محور نقاش السعوديين في مجالسهم الافتراضية والواقعية، إذ غصت المواقع بالتعليقات المؤيدة للقرار والمعتزة بالجنود البواسل الذين يسطرون أزهى صور البطولة في جنوب البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط