الدمام: جامع الفرقان يعاني من إهمال خدماتي كبير

الدمام: جامع الفرقان يعاني من إهمال خدماتي كبير

تم – الدمام

يعاني جامع الفرقان بالدمام من سوء التكييف ودورات المياه وأماكن الوضوء، إذ شكا أهالي المنطقة الشرقية، من سوء نظافة وإهمال الجامع.

ويحتوي الجامع على مغسلة أموات التي تعد هي الأقرب من مقبرة الدمام، حيث تتعرض المغسلة للإهمال وسوء النظافة.

وتعود جذور المشكلة إلى فرع شؤون الأوقاف بالدمام، الذي لا يقوم بصيانته نهائيًا.

وقال أحد أئمة الجوامع بالدمام عبدالعزيز العمودي بحسب مصادر صحافية إن المغسلة تتعرض من فترة طويلة إلى الإهمال وسوء التنظيف، وبالأخص مغسلة الأموات على الرغم من أن الجامع يُعد أكبر الجوامع بالشرقية، ويقع في مكان ذي كثافة سكانية عالية.

ومن جهة أخرى، قال المواطن سعيد اليعقوب، إن دورات المياه والأماكن المخصصة للوضوء تحتاج إلى الترميم والتنظيف.

ووافقه في الرأي المواطن سامي الشهراني، مضيفًا إن الجامع بحاجة إلى تكييف، حيث إن جميعها مغلقة، مما تسببت في انبعاث روائح كريهة داخل الجامع، وذلك لعدم وجود مراوح لشفط الروائح من دورات المياه.

وشهد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عددًا من الشكاوى من أهالي المنطقة الشرقية، وسط تذمّر واضح انصبّ على وزارة الأوقاف، حيث طالبوا بإعادة ترميم الجامع ومغسلة الأموات، وإصلاح مكيّفات الجامع وعمل صيانة دورية له.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط