177 عامًا على اختراع الصورة الفوتوغرافية التي غيّرت العالم

177 عامًا على اختراع الصورة الفوتوغرافية التي غيّرت العالم

تم – نيويورك:احتفل العالم أمس الجمعة، بظهور الصورة الفوتوغرافية للوجود منذ 177 عام و تخليد يومها العالمي منذ بدايات الفرنسي نيسفوري نييبسي، وهو يقوم بتعريض سطح حساس للضوء في آلة التصوير عام 1839، كي يحصل على صورة ذات جودة متواضعة، بمقاييسنا الآن.

وساهم التطور التقني في انتشار آلات التصوير بشكل تدريجي، حتى أصحبت عدسة التصوير اليوم متاحة في كل مكان.

وساعد الجانب التوثيقي للصورة، في حشد الرأي العام، ونشر الوعي، في محطات تاريخية كثيرة، حتى إن تم التلاعب بعدد منها، في أحيان كثيرة، لاسيما مع تطور تقنيات تعديل الصور.

وفي سبتمبر 2015، على سبيل المثال، أحدثت صورة الطفل السوري، إيلان كردي، مثلا، وهو مسجى على الشاطئ، بعدما لفظه البحر، هزة في العالم، جعلت محنة اللاجئين في صلب النقاش العالمي.

ودفعت الصورة التي تحولت إلى أيقونة، متعاطفين إلى الخروج للشارع والمطالبة بإجراءات تحمي الهاربين من الحرب.

أما صورة الطفل عمران دقنيش، مكسوا بالغبار، إثر انتشاله، أخيرا، من بين الأنقاض في حلب، فحصدت متابعة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط