شؤون المدينة الصحية تنفي استبعاد المستشفى التخصصي من قائمة المشاريع

شؤون المدينة الصحية تنفي استبعاد المستشفى التخصصي من قائمة المشاريع

تم – المدينة المنورة : أكد المدير العام للشؤون الصحية في منطقة المدينة المنورة الدكتور أحمد الصغير، عدم صحة استبعاد المستشفى التخصصي من قائمة المشاريع، مؤكداً تحديد الموقع المناسب له بمخطط الملك فهد بالمدينة شاملاً برجا طبيا خاصا بمرضى الأورام، ومستشفى الولادة والأطفال الثاني.

وكشف الدكتور الصغير بحسب مصادر صحافية أن مستشفى أحد العام بالمدينة يعد الوحيد الذي يضم مبنى متخصصا لأمراض العيون، ومع افتتاح المستشفيات الجديدة سيتم التوسع في خدمات العيون وزيادة العيادات والعمليات الجراحية بالمستشفى.

وحول تطوير مستشفى الملك فهد، أوضح الدكتور الصغير أنه يعد الخدمة المرجعية الرئيسية للمنطقة ويحمل العبء الأكبر في عدد من التخصصات المهمة ولا يمكن التقليل من دور المستشفى والكوادر المميزة التي تعمل به، وتجري حالياً أعمال تطويرية للبنية الأساسية ويلاحظ مراجعوه المشاريع التطويرية الجاري تنفيذها مثل قسم العمليات ومبنى خاص للعيادات الخارجية، إضافة إلى افتتاح قسم عمليات جراحة اليوم الواحد والتوسعة الجديدة بقسم العناية المركزة بالمستشفى.

وبيّن اتخاذ قرار بإحلال مستشفى الأنصار العام والإدارة تنتظر تخصيص الموقع للأرض البديلة ضمن المنطقة المركزية، وتم عقد اجتماعات عدة مع هيئة تطوير المدينة المنورة ووزارة التخطيط للإسراع بهذا المشروع .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط