الكشف عن تفاصيل “جثة رفحاء” والأهالي يتهمون “الدرباوية”

الكشف عن تفاصيل “جثة رفحاء” والأهالي يتهمون “الدرباوية”

تم – رفحاء : بعد يومين من العثور على جثة مواطن ملقاة بجوار الطريق المؤدي إلى هجرة زبالا جنوب رفحاء، أفادت مصادر أمنية بأن المواطن المتوفى في العشرينات من عمره، ويدعى طارق بن فاضل الشمري، وكان متوجهًا لأقاربه في إحدى الاستراحات الواقعة على طريق زبالا جنوب رفحاء، وأثناء سيره على الأقدام تعرض للدهس بسيارة لم تحدد مواصفاتها أو هوية قائدها.

وأشارت المصادر إلى أن قائد السيارة لم يكلف نفسه بإسعاف الضحية، أو تحمل مسؤولية الحادث، بل ولى هاربًا من الموقع، وترك المصاب ينزف حتى فارق الحياة، ولم يتبين حتى الآن هل الجاني، تعمد دهس المواطن أم أنه حادث عرضي، ولاتزال الجهات الأمنية تحقق.

ومن جانبهم، وجه أهالي رفحاء أصابع الاتهام إلى “الدرباوية”، نظرًا لتواجدهم الدائم، وانتشارهم الكثيف في تلك المنطقة، واتخاذهم من طرقاتها مكانًا للاستعراض والتفحيط، ما نجم عنه حوادث دامية وجرائم قتل في وقتٍ سابق.

ودشن الأهالي وسم #أوقفوا_خطر_درباوية_رفحاء، وصفوا خلاله هذه الفئة بالخطر القائم، وطالبوا الجهات الأمنية بمتابعتهم وتشديد العقوبات عليهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط