غزة تنتصر لـ#بلال_كايد ونذر مواجهة جديدة في الأفق

غزة تنتصر لـ#بلال_كايد ونذر مواجهة جديدة في الأفق
تم – القدس المحتلة

أطلقت المقاومة الفلسطينية، صاروخًا محلي الصنع تجاه المستوطنات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة؛ انتصارًا للأسير بلال كايد المضرب عن الطعام منذ 67 يومًا ودخل في أوضاع صحية حرجة.

وبدأ كايد الإضراب رفضًا لتحويله للاعتقال الإداري بعد انتهاء محكوميته البالغة 14 عامًا، وشهدت الضفة الغربية وغزة فعاليات كثيرة تضامنًا معه، ووقفات واعتصامات احتجاجية مساندة ومطالبة بالإفراج الفوري عنه دون قيد أو شرط.

وطالب المواطنون الفلسطينون المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية بضرورة مساندة الكايد حتى الرجوع عن قرار تحويله للإداري وإطلاق سراحه.

وصرَّح رئيس هيئة الأسرى والمحررين عيسى قراقع، بأنَّ “الاثنين المقبل سيكون حاسمًا ومفصليًا بالنسبة للأسير بلال كايد والأسرى المضربين، لأنه سيتم النظر في جلسة المحكمة العليا الإسرائيلية بقضية الاعتقال الإداري للأسير كايد”.

وأوضح قراقع في بيان صحفي، أن “الوضع الصحي للأسير كايد خطير للغاية، وأصبح جسمه هيكلًا عظميا، وحياته مهددة بالموت، وهو يقترب من اليوم الـ70 من الإضراب”، واصفًا إياه “بالقنبلة الصحية الموقوتة”.

وأضاف أن “رائحة جريمة تنتشر بالسجون، وتحيط بحياة الأسرى المضربين، بسبب خطورة حالتهم، واستمرار التعنت الإسرائيلي بعدم الاستجابة لإنهاء اعتقالهم الإداري التعسفي، وتحقيق مطالبهم العادلة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط