المنيع يطالب بتغيير اسم “الباطن” وإدارة النادي تؤكد أن المعنى مختلف

المنيع يطالب بتغيير اسم “الباطن” وإدارة النادي تؤكد أن المعنى مختلف

تم – الرياض 

طالب عضو هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالله المنيع أخيرا، بتغيير اسم نادي “الباطن” إلى أي اسم آخر يراه مجلس إدارته.

وأوضح المنيع عبر برنامج “فتاوى”، أن “الباطن” هو أحد أسماء الله الحسنى؛ ويجب عدم التسمي به، لذا طالب إدارة النادي بتغير اسم.

وأحدث هذا الرأي جدلا واسعا في الشارع الرياضي وعلى مواقع التواصل، إذ انقسمت الآراء بين مؤيد لوجهة نظر المنيع ومعارض يرى أن اسم النادي منسوب إلى منطقة حفر الباطن ويعني باطن الأرض أو الوادي.

ومن جانبه قال عضو شرف النادي مساعد السهلي في تصريح صحافي، نحترم ونقدر توجيه مشايخنا وعلمائنا، لكن أحب أن أذكر أن هناك أندية سعودية رسمية، تحمل أسماء من أسماء الله الحسنى، مثل النور والسلام بالقطيف، كما أن هناك فَرْقًا بالمعنى؛ لأن اسم الله (الباطن) المقصود به العالم بباطن الأمور، ومعنى نادي الباطن هو باطن الأرض، وهو وادي الباطن، واسم حفر الباطن يدل على ذلك، ويوضح معنى الاسم.

 كان نادي الباطن صعد حديثًا لدوري “جميل” السعودي، بعد العقوبة التي تمت إيقاعها بحق نادي المجزل، وتمكن من هزيمة الهلال في الافتتاحية والشباب في الجولة الثانية، مواصلا بذلك رحلة صعوده.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط