ضمن محاولات كتم الأفواه … إيران توقف 450 مسؤولاً في صفحات مواقع التواصل

ضمن محاولات كتم الأفواه … إيران توقف 450 مسؤولاً في صفحات مواقع التواصل

تم – طهران: كشف موقع إلكتروني تابع للحرس الثوري الإيراني، الثلاثاء، عن إيقاف أو استدعاء نحو 450 مسؤولاً في صفحات على مواقع تواصل اجتماعي أو تطبيقات مثل “تلغرام أو واتس آب أو إنستغرام”.

وادعى موقع “غرداب” التابع لمركز الأمن الإلكتروني في الحرس الثوري، بأن هؤلاء الأشخاص كانوا يمارسون أنشطة غير أخلاقية ويوجهون إهانات إلى المعتقدات الدينية أو يمارسون أنشطة غير قانونية في مجال الموضة، مؤكدا أن هؤلاء الأشخاص ملاحقون أمام القضاء من دون أن يشير إلى عدد من تم توقيفهم من أصل 450، ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية هذه المعلومات بعد ذلك أيضا.

ومنذ أعوام عدة، تحاول السلطات الإيرانية فرض رقابة على مواقع التواصل الاجتماعي أو تمنع استخدام موقعي “فيسبوك” أو “تويتر”.

واعتبر الرئيس المعتدل حسن روحاني، أن هذه المحاولات لفرض قيود على الإنترنت لا طائل منها.

ويستخدم أكثر من عشرين مليون إيراني (من أصل 80 مليوناً) تطبيق “تلغرام”، لاسيما على هواتفهم الذكية، فيما يستخدم أكثر من نصف الإيرانيين الإنترنت.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط