#الداخلية: منفّذ هجوم مسجد الرسول الأعظم في #القطيف أعدَّ حقيبة متفجّرات زنتها 4 كلغ

#الداخلية: منفّذ هجوم مسجد الرسول الأعظم في #القطيف أعدَّ حقيبة متفجّرات زنتها 4 كلغ

تم ـ عبدالله اليوسف ـ الرياض:

أعلنت وزارة الداخلية، عن تفاصيل أولية في عملية إحباط تفجير مسجد الرسول الأعظم في قرية أم الحمام في محافظة القطيف، كاشفة أنَّ منفّذ الهجوم يحمل هوية مقيم باكستاني، وأعدَّ حقيبة متفجّرات زنتها 4 كيلو غرامات.

وأوضح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، أنَّ الجهات الأمنية تمكنت بتوفيق الله تعالى مغرب يوم الثلاثاء الموافق 20 / 11 / 1437هـ، من إحباط عملية إرهابية وشيكة التنفيذ، كانت تستهدف المصلين بمسجد المصطفى ببلدة أم الحمام بمحافظة القطيف وقت صلاة المغرب.

وأبرز التركي، أنَّ تحركات أحد الأشخاص أثارت الاشتباه في أمره من قبل رجال الأمن الموجودين في الموقع، فبادروا باعتراضه والتحقق من وضعه، مما دفعه في تلك الأثناء لمحاولة تفجير عبوة ناسفة موضوعة بحقيبة رياضية كان يحملها على ظهره”.

وأضاف “بفضل الله ثم بسرعة التعامل الحاسم مع الموقف من رجال الأمن تم إفشال محاولته بعد إطلاق النار عليه وشل حركته بشكل كامل، والسيطرة عليه، وتجريده من الحقيبة التي كانت بحوزته”.

وأشار إلى أنَّه “اتضح أنها مشركة بكمية من المواد المتفجرة بلغ وزنها 4 كيلو غرامات، وقد توفي أثناء نقله للمستشفى”، مبيّنًا أنّه “بتفتيشه عثر على بطاقة مقيم من الجنسية الباكستانية، جار التثبت منها. ولا تزال الإجراءات التحقيقية قائمة”، مؤكّدًا أنّه “سيتم إعلان بيان إلحاقي في ضوء ما يتضح منها”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط