“سناب شاب” يتمتع بأربع خصائص جاذبة لمروجي المخدرات

“سناب شاب” يتمتع بأربع خصائص جاذبة لمروجي المخدرات

تم – الرياض: كشف خبير متخصص في شبكات التواصل الاجتماعي، عن أربع أسباب تؤدي إلى اتخاذ المروجين من تطبيق “سناب شات” ومواقع التواصل وسيلة لعرض المخدرات والترويج لها.

وأوضح الخبير المتخصص في شبكات التواصل الاجتماعي رئيس قسم التخطيط الإستراتيجي للتسويق الإلكتروني في “واي أند دي” عبدالرحمن عنايت، في تصريح صحافي، أن انتشار ترويج المخدرات على مواقع التواصل الاجتماعي وتحديدا في تطبيق “سناب شات” يعود لأنها تعدّ الأكثر تأثيرا واستقطابا لفئتي المراهقين والشباب من عمر 14 و25 عاما، مبرزا أن هذه الفئة غير واعية ولا تدرك خطورة مثل هذه الأمور.

واضاف عنايت أن “ضبط ومراقبة المحتوى في تطبيق “سناب شات” ليس بالقوة التي نجدها في مواقع أخرى مثل “تويتر” أو “فيسبوك”، إذ يمكن التبليغ عن أي شخص يعرض مواد محظورة مثل المخدرات أو غيرها، مبينا أن “هذا الأمر غير موجود في “سناب شات” ويستطيع المروج تجميع عدد من المتابعين لحسابه، ويستغلهم في عرض وترويج المخدرات، في ظل غياب المعلومة عن الأطفال في معرفة المخدرات وخطرها”.

وتابع “غياب رقابة الوالدين لأجهزة أبنائهم، لاسيما مَن هم في أعمار صغيرة، يعد من الأسباب الداعية إلى استهداف المروجين لتلك الفئة”، مشيرا إلى أن البيئة العائلية وقرب الوالدين من أبنائهم، واستخدام برامج تربوية لتنمية مهارة الأبناء، فضلا عن تقوية الحكومة الإلكترونية من الأسباب الداعية إلى تقليل حدة انتشار الترويج في شبكات التواصل الاجتماعي، وتحديدا سناب شات”.

واقترح إنشاء تطبيق أو موقع مخصص للتبليغ عن مثل هؤلاء المروجين، مشابه لتطبيق بلاغ الخاص بوزارة التجارة، والذي حد من عمليات الغش كثيرا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط