الزهراني يتحدى الإعاقة ويغوص في أعماق البحار

الزهراني يتحدى الإعاقة ويغوص في أعماق البحار

تم – الرياض

نجح الشاب حسن الزهراني، في تحطيم القيود التي فرضتها عليه الإعاقة بالغوص في أعماق البحار لاكتشاف ما يخفيه من أسرار وكنوز غامضة، فضلًا عن الاستمتاع بالطبيعة الساحرة تحت الأمواج.

وقال الزهراني، عن تجربته الفريدة من نوعها، “بداية إصابتي بشلل نصفي وسفلي في حادثة سير منذ 20 عاما، ظل شغفي للغوص والسباحة يلازمني منذ أعوام؛ لذا قررت أن أتحلى بالشجاعة الكافية وممارسة هذه الرياضة”.

وأضاف “لم تمنعني إعاقتي عن ذلك، بل واصلت رغم عدم وجود تجهيزات ونواد كافية لمن هم في مثل حالتي، لكنني دائما ما أردد أن من لديه الهمة والقوة والمثابرة لا يمكن للإعاقة أن تعيقه على الإطلاق”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط