سفير المملكة بأميركا: قطاع الأعمال الأميركي سيكون مهماً لتقدُّم المملكة

سفير المملكة بأميركا: قطاع الأعمال الأميركي سيكون مهماً لتقدُّم المملكة

تم – لوس أنجلوس

أكّد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأميركية، الأمير عبدالله بن فيصل بن تركي ، أن قطاع الأعمال الأميركي مقبل على القيام بدور رئيس في الإسهام في النجاح المستقبلي لاقتصاد المملكة.

وأبرز الأمير عبدالله في كلمته خلال مؤتمر أعمال مجلس الأعمال السعودي – الأميركي، الذي عُقد في لوس أنجليس بولاية كاليفورنيا تحت عنوان “فرص التوطين والابتكار والشراكة من أجل التنمية الصناعية في المملكة العربية السعودية”، الطرق العديدة التي سيقود فيها تحول المجتمع السعودي التغييرات في اقتصاد البلاد وفي القطاع الخاص.

وقال إن قطاع الأعمال الأميركي سيقوم بدور مهم في تقدُّم المملكة نحو “رؤية المملكة العربية السعودية 2030”.. وللمملكة علاقات طويلة وراسخة مع الولايات المتحدة.

وبين أن حكومة المملكة تؤسِّس لمبادرات إصلاح رئيسة لضمان تطوير المملكة لاقتصاد متنوع ومستدام كجزء من “رؤية المملكة العربية السعودية 2030”.

وأشار السفير إلى التغييرات الجارية في المملكة بما في ذلك تحديث المدن والبنى التحتية وتطوير القطاع الخاص ودور أكبر للمرأة والشباب والترحيب بالاستثمار الأجنبي.

شارك في المؤتمر وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح، والأمير سعود بن خالد الفيصل، نائب محافظ الهيئة العامة للاستثمار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط