الخارجية الإيرانية تنفي.. نقدي: أوقفنا دبلوماسيين غربيين تجسسوا لـ”داعش” 

الخارجية الإيرانية تنفي.. نقدي: أوقفنا دبلوماسيين غربيين تجسسوا لـ”داعش” 
العميد محمد رضا نقدي

تم – طهران

ادعى قائد قوات “الباسيج” التابعة للحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد رضا نقدي، أن الاستخبارات أوقفت دبلوماسيين بريطانيين اثنين وآخر فرنسيا، بتهمة “التجسس على مراكز عسكرية إيرانية لصالح تنظيم داعش”، وسط نفي من الخارجية الإيرانية لصحة هذه الأنباء.

ونقلت مصادر صحافية عن مصدر وصفته بالمطلع في وزارة الخارجية نفيه اعتقال دبلوماسييْن أوروربيين من السفارتين الفرنسية والبريطانية في إحدى مناطق محافظة كردستان غربي إيران، وذلك بعد صدور أنباء عن توقيف الدبلوماسيين وهما يلتقطان صورا في تلك المحافظة، بحسب مصادر في مبنى المحافظة وفي الحرس الثوري.

وأشار المصدر ذاته إلى أن زيارة هؤلاء لتلك المناطق كانت بترخيص رسمي، وقد تم التنسيق لها من قبل، مضيفاً أنه تم إيقاف سيارتهما بالفعل من قبل السلطات المعنية في المحافظة، لكن بعد التحقق من هويتهما وأوراقهما أكملا طريقهما بشكل طبيعي، حسب قوله.

لكن قائد الباسيج أصر في تصريحات نقلتها وكالة “تسنيم” المقربة من الحرس الثوري بالقول، إن هؤلاء الدبلوماسيين تم توقيفهم في محافظة كردستان غرب البلاد، وهم يقومون بتصوير مراكز عسكرية حساسة لصالح تنظيم داعش”، على حد زعمه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط