جامعة الطائف تخضع طلابها لبرامج أكاديمية لرفع كفاءتهم اللغوية

جامعة الطائف تخضع طلابها لبرامج أكاديمية لرفع كفاءتهم اللغوية

تم – الطائف:تعتزم جامعة الطائف إخضاع 18 ألف طالب وطالبة في السنة التحضيرية، وقرابة 10 آلاف طالب وطالبة من المنتظمين في الكليات خلال الفصل الدراسي المقبل، لبرامج أكاديمية مبتكرة لرفع الكفاءة اللغوية.

وقال عميد السنة التحضيرية الرئيس المؤسس لمركز اللغة الإنجليزية بجامعة الطائف الدكتور عبد الرحمن الأسمري، إن أدوار مركز اللغة الإنجليزية بجامعة الطائف تتمحور حول تقديم برامج اللغة الإنجليزية المكثفة كمتطلب لبرامج الدراسات العليا، ودورات مكثفة للدارسين من منسوبي الجامعة أو من خارجها، ودورات تطوير مهني لمعلمي اللغة من داخل الجامعة وخارجها، وبرنامج الماجستير في تعليم اللغة الإنجليزية للناطقين بغيرها، والمشاركة اللغوية الفعالة في كل مناشط الجامعة، وتقديم خدمات الترجمة لكليات وعمادات وإدارات الجامعة المختلفة.

وأشار الأسمري إلى أن الجامعة قامت بتطوير مركز اللغة الإنجليزية، وشملت أبعاد التطوير المتنامي تأسيس البنية التحتية للمركز من معامل متطورة وتجهيزات لوجستية وتعليمية، وتطوير مناهج وبرامج اللغة الإنجليزية وبجودة عالية، وتقويم مستمر يلبي احتياجات كل كليات ومقار الجامعة، ومن ذلك تصميم سلسلة أكاديمية خاصة لتعليم اللغة الإنجليزية وبأعلى المعايير الدولية لجامعة الطائف بالتعاون مع جامعة موناش، الأمر الذي شكل نقلة نوعية فريدة من نوعها على مستوى الجامعات المحلية والإقليمية، والتي تكتفي باستخدام سلاسل تعليمية تجارية، ودعم برامج اللغة الإنجليزية بفروع الجامعة المختلفة بالمناهج والكوادر البشرية، وتقديم برامج اللغة الإنجليزية للسنة التحضيرية بالجامعة في كل المقرات والفروع، وتطوير وتقديم برامج لغة إنجليزية وبمعايير عالمية لمنسوبي الجامعة والمجتمع.

كما شملت عملية التطوير التوسع في استقطاب الكوادر الأكاديمية المؤهلة من كل بلدان العالم الناطقة باللغة الإنجليزية كلغة أم أو رسمية، واستقطاب عدد كبير من المبتعثين على ملاك برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي، وتعيين عدد كبير من المواطنين على وظائف “معيد/مدرس لغة/محاضر/أستاذ مساعد بالمركز”، والتأسيس المدروس للهيكل التنظيمي والنظام الإداري داخل المركز بشكل فعال، وتفعيل الاتصالات الإدارية مع كل كليات وعمادات وإدارات الجامعة، إضافة إلى وكلاء الجامعة والجهات الرسمية من خارج الجامعة الدولية منها والمحلية، وعقد اتفاقيات تعاون دولية للتشغيل والتطوير الأكاديمي وعقد الاختبارات اللغوية الدولية، وتنظيم فعاليات وورش عمل تدريبية لأعضاء هيئة التدريس والمدربين في مجال تدريس اللغة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط