كيف تحوّل هذا الشارع إلى لوحة فنية في #عسير؟

كيف تحوّل هذا الشارع إلى لوحة فنية في #عسير؟

تم – عسير : نجح الفنان التشكيلي عوض زارب القحطاني،  في التغلب أخيرًا على مخاوفه من فكرة ظلت تراوده أكثر من عامين، إلا أنها أبصرت النور بتشجيع من أمير منطقة عسير فيصل بن خالد.

وتمكن القحطاني، من تحقيق فكرته لتصبح أشهر مزار للسياح، تحول رويدا رويدا إلى مسرح مفتوح، يجاور وينافس في روعته مسرح قرية المفتاحة.

وتمثل الحلم في 2000 مظلة معلقة لممتدة على طول شارع الفن لأكثر من “250م”، والي تعد من العلامات الفارقة التي تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير وملفت، وجعلها تجذب السياح للمكان لروعة تشكيلاتها وألوانها الزاهية المتناسقة.

وأوضح القحطاني، أنه استوحى الفكرة من أحد الشوارع المشهورة في هولندا، مضيفا أنه وفريق عمله كانوا حريصين على أن يأخذ ديكور المشروع من الهندسة المعمارية لقرى منطقة عسير، وهذا ما تم من خلال بناء 10 مراسم على طول امتداد المظلات المعلقة على جانبي الممشى، استفاد منها أكثر من 300 فنان وفنانة.

وأضاف “مع الإقبال الكبير من الزوار والسياح تم توفير استاندات، ومواد الرسم في الهواء الطلق، فكانت النتائج مبهرة، حيث ظهرت مواهب تفوقت في أعمالها على المحترفين”، مشيرا إلى أن جميع الأعمال تعرض للجمهور في معرض المفتاحة للفنون كل أسبوع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط