أدوية مهربة تباع عبر الشبكات الاجتماعية و”الغذاء والدواء” تلاحق مروجيها

أدوية مهربة تباع عبر الشبكات الاجتماعية و”الغذاء والدواء” تلاحق مروجيها

تم – الرياض:رصدت الهيئة العامة للغذاء والدواء، أكثر من 50 رقم هاتف نقالًا لأفراد يقومون بالترويج لمستحضرات دوائية وعشبية مخالفة للأنظمة ومسرطنة، عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وتم رفعها للجهات المعنية لاستكمال الإجراءات القانونية تجاههم.

وأكد مدير إدارة جودة المستحضرات بقطاع الدواء الصيدلي عبدالعزيز الشردان، أن من ضمن الأدوار الرقابية للهيئة العامة للغذاء والدواء، متابعة الشبكات الاجتماعية في العالم الافتراضي، والتطبيقات المستخدمة على الهواتف الذكية، بالإضافة إلى الصحف، بهدف التحقق من عدم الترويج لمستحضرات طبية وأدوية غير مرخصة، أو من خلال تضليل المستهلك بادعاءات طبية لمنتجات مغشوشة.

وأشار الشردان إلى أن الهيئة العامة للغذاء والدواء تعكف على التحذير من منتجات الأدوية المخالفة، عبر حساباتها الرسمية الموثقة في مختلف الشبكات الاجتماعية، مبينًا أن الهيئة تقوم أيضًا بالتخاطب والتواصل مع الجمارك، لمنع تلك المنتجات المخالفة من الدخول إلى المملكة، مضيفًا أن “تواصل الهيئة يشمل أيضًا وزارة الشؤون البلدية والقروية، لسحب المنتج من الأسواق ومنافذ البيع المتعددة”، ولافتًا إلى أن الهيئة تنظم العديد من حملات التوعية، لتثقيف العامة بمخاطر وعواقب تلك المنتجات المخالفة، والمجهولة المصدر والتركيب.

وأوضح الشردان أن الهيئة قامت برصد أرقام هواتف عدة لأفراد يقومون بالترويج لأنواع مخالفة من الأدوية، ومستحضرات عشبية، بلغت أكثر من 50 هاتفًا، لافتًا إلى أن الهيئة قامت بإغلاق عدد من الحسابات والمواقع الإلكترونية المشبوهة بالتنسيق مع الجهات المتخصصة.

وبين الشردان أن جميع المستحضرات المخالفة لا يتم إدخالها للمملكة بالطرق النظامية عبر المنافذ الحدودية المخصصة، بل يتم تهريبها بطرق ملتوية عدة بهدف ترويجها وبيعها بين الناس، مشددًا على أن الهيئة توصي جميع المستهلكين بتجنب استهلاك أي مستحضر طبي أو دوائي غير مسجل، سواء عن طريق الإنترنت، أو من محلات غير مرخصة ببيع المستحضرات الصيدلانية، مشيرا إلى أن هذه المنتجات عادة ما يتم تسويقها تحت مسمى مستحضرات طبيعية صحية.

وأضاف الشردان أن “الهيئة سبق لها أن حذرت من مستحضرات عدة ثبت غشها بمواد محظورة ومسرطنة، أو مواد دوائية لا تستعمل إلا بموجب وصفة طبية تحت إشراف طبي”.

من جانبه، أكد متحدث الجمارك السعودية عيسى العيسى، أنه تم ضبط ومصادرة كميات من المكملات الغذائية والأدوية، عند محاولة إدخالها إلى المملكة بطرق غير نظامية بما فيها المواد المقلدة والمغشوشة. وأضاف “أن الجمارك تسمح للبضائع بعد استكمال إجراءاتها بالدخول، وذلك بعد التأكد مع الجهات المتخصصة من سلامتها”، مشيرا إلى أن الجمارك ضبطت مرات عدة، أدوية ومستحضرات لم تستوف الشروط المطلوبة وتم منعها من الدخول.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط