أهالي الباحة يطالبون بـ”قضاة”!

أهالي الباحة يطالبون بـ”قضاة”!

تم – الباحة:في ظل النقص الحاد الذي تعانيه محكمة الباحة في القضاة، ناشد أهالي المنطقة وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني، النظر في معاناتهم، مشيرين إلى أن وجود قاضٍ واحد فيها طيلة فترة الصيف تسبب في تأخر النظر في قضاياهم وأدى إلى تباعد المواعيد.

وذكر المراجع ناصر خميس أن مبنى المحكمة العامة في الباحة مكون من ستة طوابق، ولا يوجد فيه سوى قاض واحد، بينما أبواب مكاتب بقية القضاة مغلقة أمام المراجعين من رجال ونساء، مطالبا وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني النظر في معاناتهم باهتمام وتعيين مزيد من القضاة لإنهاء تكدس المعاملات في المحكمة.

وأفاد خميس بأنه راجع المحكمة لإجراء تعديل في الصك، إلا أنه لم يجد من يفيده وينهي معاملته، لأن القاضي المخول بنظر معاملته طلب نقلا إلى جدة، مشيرا إلى أنه لا يدري ماذا يفعل في ظل هذا الوضع.

وشكا محمد ناصر بركات من أن لديه معاملة لم تنته منذ أكثر من عامين، مؤملا من وزير العدل توجيه ما يكفي من القضاة للبت في قضايا الأهالي، مؤكدا أن تكدس المعاملات في المحكمة بات هاجس الأهالي في الباحة وحديث مجالسهم.

وأشار سعيد محمد أحمد الغامدي إلى أن لديه قضية حقوق مالية في مكتب الرئيس ولم تنته منذ أكثر من عام، على رغم المراجعة اليومية، موضحًا أن المشكلة تكمن في أن أكثر القضاة في إجازة، وبعضهم حاز ندبًا إلى منطقته، أو منقول.

من جهته، أوضح مصدر عدلي، أن الوزارة نقلت خمسة قضاة إلى مناطق عدة، بما فيهم رئيس محكمة الباحة، مشيرًا إلى أن الوزارة ستعوض بعدد كاف من القضاة قريبا ما ينهي تكدس القضايا وتراكمها في المحكمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط