شركة الكهرباء تسعى لتعزيز التعاون مع شركات صينية ويابانية

شركة الكهرباء تسعى لتعزيز التعاون مع شركات صينية ويابانية

تم – الرياض:تسعى الشركة السعودية للكهرباء لتوقيع عدد من مذكرات التفاهم واتفاقيات التعاون المشترك مع عدد من الشركات الصينية واليابانية، على هامش زيارة ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز إلى الصين واليابان .

وأعلن ذلك وكيل وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الكهرباء رئيس مجلس إدارة الشركة صالح بن حسين العواجي، الذي بين أن الاتفاقيات والمذكرات التي سيتم توقيعها تنسجم مع رؤية المملكة 2030، وبرنامج التحول الوطني 2020.

وأوضح أن هذه الاتفاقيات ستعمل على دعم الخطط الاستراتيجية لتعزيز مكانة الاقتصاد الوطني وتوفير فرص الاستثمار في مجالات الكهرباء والصناعات والخدمات المرتبطة بها، إضافة إلى تشغيل وتدريب شباب الوطن في مشاريع اقتصادية بتقنيات متقدمة، كما ستعمل على جلب المزيد من التكنولوجيا الحديثة إلى المملكة وتوطين صناعتها .

وبين العواجي أن خطط التحول الاستراتيجي التي تنفذها الشركة ساهمت بشكل كبير في تحقيق تميز للشركة في تطبيق تطلعات ورؤى المملكة المتعلقة برؤية 2030، كونها تعمل على توفير البيئة الملائمة لجذب الاستثمارات الأجنبية لتوظيفها في المملكة وفق خطط استراتيجية مدروسة، هدفها توطين التقنية الحديثة والمتقدمة، والاستفادة من الخبرات المميزة بهذه الدول لتحويل المملكة إلى مركز وسوق رئيسية لصناعة الطاقة الكهربائية وتصديرها إلى دول العالم.

وأشار إلى أن الشركة تسعى في ضوء السياسة الوطنية لفتح المجال للشركات المتميزة المتخصصة في مجال توليد الطاقة النظيفة والمتجددة للاستثمار في صناعة الكهرباء بالمملكة، لاسيما وأن هذا النوع من الاستثمار في مشاريع الطاقة المتجددة قادر على جذب العديد من الكيانات الاقتصادية والمالية الكبيرة كونه يمنح المستثمرين فرصة الدخول الى سوق المملكة الواعد في استثمارات المصادر المتجددة للطاقة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط