“يا فرحة ما تمّت”.. أراضٍ في #بريدة مهددة بالمصادرة

“يا فرحة ما تمّت”.. أراضٍ في #بريدة مهددة بالمصادرة
تم – بريدة

تخيّم هواجس كثيرة على المواطنين الذين اشتروا قطع أراضٍ في حي المشيقحية شمال مدينة بريدة، قبل نحو 20 عاما من الملاك الذين وعدوهم بالإفراغ في حال اعتماد المخطط من قبل بلدية المدينة.

ويخشى أصحاب 93 قطعة سكنية تقع على مجرى السيول من مصادرتها، بعد صدور القرار الوزاري باعتماد المخطط الخاص بورثة إحدى العوائل، والذي ينص على اعتماد المخطط وعدم الإفراغ إلا بعد التنازل عن الأراضي المخصصة للخدمات العامة لصالح الجهات ذات العلاقة مع تبليغ المديرية العامة للشؤون البلدية والقروية بالمنطقة.

وأكد عدد من المواطنين المتضررين، أن الموقع يعد من الأحياء الهامة شمال بريدة، وأن هناك 93 قطعة سكنية تقع على مجرى السيول، وهذه القطع أوقفت عملية الإفراغ، الأمر الذي أحبطهم جميعا، مؤكدين أنهم في انتظار إنهاء المشكلات المتعلقة بالقطع السكنية.

وأشار المواطنون إلى أن القطع المرفوضة تشكل ما نسبته 5 % من إجمالي القطع في المخطط، وجميع المعاملات ما زالت قيد البحث.

تعليق واحد

  1. و هل كل المخططات فيها مجاري سيول ؟
    أم حكم القوي على الضعيف ؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط