ركود حاد في أسواق السيارات داخل المملكة والمستعملة تهوي 60%

ركود حاد في أسواق السيارات داخل المملكة والمستعملة تهوي 60%

تم – اقتصاد : تصيب حالة من الركود الشديد أسواق السيارات في المملكة، خلال الفترة الحالية، وأيضا هناك انخفاض في نسبة البيع للسيارات المستعملة يصل إلى 40 – 60 % في بعض المحافظات، وربط خبراء أسباب العزوف والانخفاض بالحالة الاقتصادية التي تشهدها أسواق المنطقة، فضلا عن تنوع قنوات التصريف الحديثة.

وتشهد محافظة جدة إغلاق الكثير من معارض السيارات التي لا تستطيع الصمود أمام الركود الذي تشهده تلك المعارض، ما أجبر المعارض المتبقية على تقديم الكثير من العروض والخصومات التي وصلت في بعض الأحيان إلى البيع بأقل من سعر الشراء لحاجتهم للسيولة النقدية.

وفي الصدد، أوضح نائب رئيس لجنة السيارات في غرفة جدة حويمد العواد، أن سوق السيارات يشهد حالة ركود قوية، مشابهة لتلك الحالة التي صاحبت حملة “خلوها تصدي” قبل أعوام عدة، مشيرا إلى أن الحالة التي يمر بها السوق مشابهة لآثار حملة “خليها تصدي” التي كانت في العام 2011، وبسبب عزوف المستهلكين عن شراء سيارات جديدة؛ اتجه الجزء الأكبر من المعارض التي يمر عليها اليوم واليومان ولا يزورها أي زبون أو مشتر، إلى البيع بأقل من سعر الشراء وبخسارة كي يستطيعوا توفير السيولة النقدية ليسددوا أجور العمالة وفواتير الكهرباء.

وبين العواد أن السيارات المستوردة تشهد انخفاضا كبيرا في الوقت الحالي، مع توقعات بانخفاض خلال العام الجاري ما بين 40% إلى أكثر من 60 % نظرا لقلة الطلب عليها وتوجه المستهلكين إلى السيارات الجديدة، مطالبا وكلات السيارات الجديدة بتخفيض أسعارها وتقديم عروض تنافسية تمكنهم من المنافسة وتساعد في عودة السوق إلى حالته الطبيعية.

وأكد أحد المستثمرين وخبراء السيارات ماجد الحمودي، أن من أسباب حالة الركود التي تشهدها معارض السيارات في الوقت الحالي هي تنوع قنوات التصريف مثل المواقع الإلكترونية التي يفضلها كثير من المستهلكين لسرعة عمليات البيع فيها وسهولتها وعرضهم سياراتهم والبيع والشراء وهم في بيوتهم، مبينا أن من الأسباب أيضا انتشار شركات التأجير ووكلاء البيع الذين ينالون نصيب الأسد -على حد قوله- من حصة السوق لكثرة الخيارات التي يقدمونها وسهولة الطلبات على المشتري.

وشدد الحمودي، على أن السيارات الصغيرة التي تقل أسعارها عن 25 ألف ريال لم تشهد تأثرا كبيرا وما زال الطلب عليها مستمرا، فيما أكد أحد المستثمرين ومالك لأحد معارض السيارات الشهيرة في محافظة المندق محمد عبوش، أن أسواق السيارات في مختلف المناطق تشهد حالة غير طبيعة من الركود وانخفاض نسبة البيع التي تجاوزت الـ40 %، منوها إلى أنه يتعامل مع معارض من خارج المندق وأنهم يعانون من حالة الركود نفسها، فضلا عن ارتفاع نسبة انخفاض البيع في مدن رئيسة مثل العاصمة الرياض وجدة، موضحا أن أسباب هذه الحالة مختلفة، منها الحالة الأمنية للمنطقة، وارتفاع أسعار الوقود.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط