طائرة “أنتونوف 132” تحلق في سماء المملكة مطلع العام المقبل للاستخدام في الأغراض العسكرية والمدنية

طائرة “أنتونوف 132” تحلق في سماء المملكة مطلع العام المقبل للاستخدام في الأغراض العسكرية والمدنية

تم – الرياض
تعتزم السعودية إطلاق أول رحلة لطائرة من إنتاج سعودي ــ أوكراني، تستخدم للأغراض العسكرية والمدنية خلال الأشهر الأربعة المقبلة، وذلك بعد تحالف تقني صناعي بين مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، ممثلة بشركة تقنية للطيران، مع شركة أنتونوف الأوكرانية، في مشروع تطوير وتصنيع وإنتاج طائرات أنتونوف 32 متعددة الأغراض بوزن حمولة عشرة آلاف كيلوجرام.
وقال مدير برامج هياكل الطائرات منير بخش في تصريح صحافي، تمثل الطائرة “انتونوف 132” باكورة هذا الإنتاج المشترك بين الجانبين، ومن المقرر أن تبدأ أولى رحلاتها مطلع العام المقبل في سماء المملكة، موضحا أن مشروع مدينة الملك عبدالعزيز لإنتاج طائرات انتونوف يستهدف دخول المملكة في مجال تصنيع الطائرات ونقل التقنية واكتساب الخبرة من الشركات العالمية لتدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في تخصصات علوم وتقنية الطيران، وذلك عبر العمل والتصنيع المشترك.
وصرح رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأمير الدكتور تركي بن سعود ، بأن المدينة تعمل بالتعاون مع شركة أنتونوف على تطوير وتحسين أداء الطراز الراهن لطائرة أنتونوف AN-32 إلى طائرة حديثة مزودة بأحدث المحركات والإلكترونيات، وقادرة على المنافسة مع مثيلاتها في الاستخدام من حيث معدل استهلاك الوقود وقدرة الإقلاع والهبوط في مختلف البيئات.
يذكر أن شركة تقنية للطيران هي إحدى شركات الشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني “تقنية”، وهي شركة مملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، الذي يشرف عليه مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية برئاسة الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد وزير الدفاع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط