ما لا تعرفه عن #الكعبة_المشرفة

ما لا تعرفه عن #الكعبة_المشرفة
تم – مكة المكرمة

يرى المؤرخون، أن الكعبة المشرفة مرت كثير من العوامل الطبيعية أو الحروب التي تسببت في إعادة بنائها أكثر من 12 مرة على طول التاريخ.

وتفيد الروايات الثابتة، بأن بناة الكعبة 5 أشخاص هم: إبراهيم عليه السلام، وقريش قبل البعثة بـ 5 أعوام، ثم عبدالله بن الزبير عام 65هـ، وبعده بعامين بناها الحجاج، ثم بناها السلطان مراد الرابع عام 1040هـ.

ويُروى أن السلطان مراد الرابع حين أعاد بناء الكعبة بعد تهدم أجزاء منها بفعل سيل عظيم، استعان بمهندسين مصريين لبناء الكعبة، حيث استغرق بناؤها 6 أشهر.

وحديثًا، أشرف على تصميم باب جديد للكعبة في عهد الملك خالد مهندس مصري يدعى منير الجندي، حيث صنع من الذهب الخالص وقد بلغت كمية الذهب فيه نحو 280 كيلوغرام.

وشهدت الكعبة في عهد الملك فهد، عملية ترميم شاملة أزيل فيها سقف الكعبة وأعيد بناؤه، كما تم تغيير الأعمدة الخشبية الثلاثة والتي صمدت أكثر من 1200 عام بعد أن تآكلت بفعل الزمن، وجلب لها خشب التيك الصلب من بورما ميانمار، حيث يتميز هذا النوع من الأخشاب بقوة تحمله ومقاومته للعوامل الجوية والمناخية.

تعليق واحد

  1. اللهم زد بيتك المعظم بمكةالكعبة المشرفة .
    هيبة واجلال ووقار .
    ووفق حكومتنا الرشيده في كل ماقدمته للحرمين الشريفين .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط