الأندية الطلابية بأمريكا تؤكد ضرورة وجود المَحْرَم مع المبتعثة

الأندية الطلابية بأمريكا تؤكد ضرورة وجود المَحْرَم مع المبتعثة

تم – واشنطن

أكدت رؤساء الأندية الطلابية 39 في أميركا على ضرورة وجود المَحْرم المرافق مع المبتعثة أثناء دراستها.

وشدد الأندية خلال الاجتماع الذي تنظمه الملحقية الثقافية السعودية بأميركا في العاصمة واشنطن أمس الجمعة مع منسوبي إدارة الشؤون الثقافية والاجتماعية بالملحقية، على ضرورة الحصول على موافقة من الملحقية الثقافية قبل إقامة أي أنشطة طلابية”.

ومنعت الأندية استقطاب أطباء الأسنان والتجميل أو أي جهة طبية من رعاية الأنشطة الطلابية”.

وأوضحت أنه “يتم دعم أنشطة الأندية الطلابية ضمن ضوابط تحددها الملحقية، وتحت مظلة الجامعات”.

وذكرت أن “المبتعثين سفراء لبلدهم، ويجب عليهم تقديم أفضل صورة عن بلادنا، ولا يمكن القبول بالإساءة إلى الوطن”.

ونوّه مشرف الأندية الطلابية بالملحقية فيصل الشمري إلى أن “اللائحة التنظيمية للنوادي الطلابية تساوي بين الرجل والمرأة في تولّي مناصب النادي الإدارية”.

يُذكر أن اجتماع رؤساء الأندية الطلابية في أمريكا يقام كل عام في العاصمة واشنطن لمدة 3 أيام.

ويلتقي، اليوم السبت، ممثلو الأندية بسفير خادم الحرمين الشريفين ومنسوبي القنصليات والملحق الثقافي، حيث سيتم تكريم أفضل 20 نادياً طلابياً، ويجتمع غداً الأحد منسوبو الأندية مع مديري الإدارات والأقاليم والمشرفين الدراسيين.

ويبلغ عدد الأندية السعودية بأمريكا 352 نادياً طلابياً، ويبلغ عدد الأنشطة الطلابية السعودية 10500 نشاط كل عام بواقع 30 نشاطاً لكل نادٍ طلابي.

وتقدم الأندية خدمات وطنية وثقافية ترتقي بأبناء وبنات الوطن المبتعثين والمغتربين، مع تنظيم الأنشطة الثقافية والأعياد والمناسبات الوطنية في إطار الاهتمام بالمبتعثين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط