تحذيرات من استخدام طريقتين خاطئتين للتخلص من الدهون

تحذيرات من استخدام طريقتين خاطئتين للتخلص من الدهون

تم – الرياض

حذرت اختصاصية في العلاج الطبيعي من طريقتين خاطئتين للتخلص من الدهون تستخدمان في الأندية الرياضية، وتستخدمهما النساء بكثرة.

وأكدت الاختصاصية في العلاج الطبيعي هنادي أبوعاصي بحسب مصادر صحافية أن الطريقتين هما استخدام التخسيس الموضعي، وارتداء لبس “النايلون”.

وأوضحت أن الطريقتين تتسببان في إيقاف تبخر العرق من الجسم، مما يؤدي إلى تخلص الجسم من الحرارة، وهو أمر قد يؤدي إلى الوفاة.

وبيّنت أن أفضل طريقة للتخسيس الموضعي، هو شفط الدهون أو التدخل الجراحي، وذلك كي يتم التخلص من جميع الدهون، مشددة على أهمية اتباع نظام غذائي صحي، مع المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية، وذلك عند استخدام الأقراص بهدف الحصول على الفائدة المرجوة.

وقالت، إن مميزات أدوية حرق الدهون تتمثل في تنشيط معدلات الطاقة في الجسم، وتقليل الشهية للطعام، ومضاعفة سرعة التمثيل الغذائي، وحرق الدهون في وقت وجيز، وكلها أمور تساعد النساء اللاتي يعانين البدانة على إنقاص أوزانهن في مدة زمنية قصيرة، ولكن بشرط الالتزام بالشروط العلاجية، وأن تكون هذه الأدوية مصروفة بعد استشارة الأطباء المختصين.

وأضافت، أن أهم المكونات الأساسية لأدوية حرق الدهون هي: الكافيين، والاكسنوثيلين، وإنزيمات منشطة، والكاكاو، والشاي الأخضر، والطحالب الحمراء، والحلبة، وزيت بذره القمح، والكافور، والريتنول، والأمينوفلين.

وتشير الدكتورة هنادي إلى أن كريمات التخسيس التي عادة تستخدمها السيدات تحوي مكونات تعمل على تعزيز الكولاجين، وتغذية وترطيب الجلد، وتنشيط الدورة الدموية، وتنشيط عمل البروتينات، مما يؤدي إلى حرق الدهون في الأنسجة الدهنية تحت الجلد مباشرة والسيلوليت فقط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط