“رابطة أمهات المختطفين” تكشف اعتداءات “هبره” محملة إدارة السجن المسؤولية

“رابطة أمهات المختطفين” تكشف اعتداءات “هبره” محملة إدارة السجن المسؤولية

تم – اليمن: عبرت رابطة أمهات المختطفين قسرياً في سجون المليشيات “الحوثية” والمخلوع صالح الانقلابية، عن رفضها وإدانتها الشديدة لما يتعرض له أبناؤهن من اعتداءات من قبل مليشيا “الحوثي” وصالح الانقلابية داخل سجن “هبره” في صنعاء.
وأوضحت الرابطة في بيان صحافي، حصلت “تم” نسخة منه، أن المدعو علي بن يحيى الهميل الملقب بأبي علي، وهو المشرف على سجن احتياط “هبره”، اعتدى على أبنائهن بالضرب حتى “إدمائهم” والتلفظ عليهم بألفاظ بذيئة، وحملت أمهات المختطفين إدارة سجن المسؤولية الكاملة حيال ما يتعرض له أبناؤهن المختطفون من اعتداء وضرب من دون أية مراعاة لحالاتهم الصحية، وما ستؤول إليه الأوضاع في السجن في الأيام المقبلة من اعتداءات ممنهجة في حق أبنائهن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط