الرئيس الأميركي “حزين” لعدم تمكنه من ركوب أفيال الصين

الرئيس الأميركي “حزين” لعدم تمكنه من ركوب أفيال الصين

تم – لاوس

عبّر الرئيس الأميركي باراك أوباما عن أسفه لعدم تمكنه من ركوب أحد الفيلة بولاية لاوس الصينية.

وأكد أن عناصر الخدمة السرية الأميركية المعنية بحمايته لم تسمح له بركوب الأفيال خلال زيارة موقع التراث الثقافي في لوانغ برابانغ.

وقال أوباما إنه “يتشرف للغاية بأنه أول رئيس أميركي يزور خلال ولايته دولة لاوس الصغيرة، ويشعر بالامتنان لرؤيته جمال هذا البلد ومقابلة شعبه، بحسب مصادر صحافية.

وأضاف أوباما، خلال كلمة في القاعة الثقافية الوطنية بفينتيان: “أتفقد بعض هذا التراث بنفسي عندما أزور لوانغ برابانغ.. الشيء الوحيد المؤسف هو أنني أعلم أن “لاوس” تسمى بلد المليون فيل، ولكن عناصر الخدمة السرية لن تدعني أركب فيلا.. ربما أعود إلى هنا بعدما تنتهي ولايتي كرئيس”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط