توطين الاتصالات يعزز فرص الشباب في العمل بمجال الصيانة

توطين الاتصالات يعزز فرص الشباب في العمل بمجال الصيانة

تم – الرياض : يتجه الشبان السعوديون إلى العمل في مجال صيانة الهواتف الذكية، في ظل الفرص الكبيرة التي أتاحها القرار الوزاري القاضي بتوطين مهنتي بيع وصيانة أجهزة الجوالات بنسبة 100٪‏ وقصر العمل فيها على السعوديين والسعوديات.

وأوضح الشاب ماجد عبدالمحسن، أنه التحق للعمل في أحد محال سوق الاتصالات بحي الروضة بالرياض منذ شهرين فقط، بعد أن حصلا على دورة تدريبية من كلية التقنية في صيانة الجوالات، ولكنهما بحسب ما ذكراه واجها صعوبات بالبداية، إلا أنها لم تستمر طويلاً.

وأضاف الشاب عبدالله القحطاني، أن السعوديين جادون في دخول المجال رغم ما يواجهونه من مصاعب، وقد ساهمت الوزارات المعنية بتطبيق التوطين بقطاع الاتصالات وبشكل  كبير في دعم التوطين، وتوفير كافة سبل التدريب والتوظيف وكذلك التمويل.

كما أكد الشاب عقيل الزهراني أن تأهيل الشباب للعمل في المحال لا يقتصر على صيانة الأجهزة والبيع، بل يحتاج لمعرفة بمخاطر السوق والتحديات التي تواجههم وكيفية تجاوزها، فالأمر يحتاج إلى وقت حتى يعتاد السعودي العمل في القطاع الخاص ويستوعب متطلباته.

وبيَّن أن السوق سيأخذ وقته ليتعافى ويحقق الأرباح، ولكن على أصحاب الأعمال الصبر والعمل بوطنية على تنفيذ قرار التوطين، لأنه في النهاية سيخدم أبناءنا وبناتنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط