الخمسة المتورطين باغتيال 15 عالمًا سنيًا في باكستان تدربوا في إيران

الخمسة المتورطين باغتيال 15 عالمًا سنيًا في باكستان تدربوا في إيران

تم – كراتشي : أكدت أجهزة الأمن الباكستانية أخيرًا، أن الإرهابيين الخمسة الذين اعتقلتهم قبل أيام في مدينة كراتشي، على خلفية التورط في تنفيذ عمليات اغتيال ذات طابع طائفي، قد حصلوا على التدريب في إيران.

وأوضحت وسائل الإعلام الباكستانية اليوم، نقلًا عن مسؤول بوحدة مكافحة الإرهاب التابعة للشرطة في كراتشي، أن الإرهابيين الخمسة الذين تم اعتقالهم في السادس من سبتمبر الجاري، خلال عملية أمنية تم تنفيذها في منطقة “سيول لاينز” بمدينة كراتشي، اعترفوا خلال التحقيق بأنهم حصلوا على التدريب المسلح لتنفيذ الأعمال الإرهابية في أحد المخيمات بإيران، وشاركوا سابقًا في عمليات إرهابية بسورية.

وأضاف المسؤول أنهم اعترفوا كذلك باغتيال 15 من علماء أهل السُنة، خلال تنفيذ العديد من الأعمال الإرهابية في مدينة كراتشي، منها عملية إطلاق النار على مدرسة إسلامية في حي “جولشن إقبال في الثالث والعشرين من أغسطس الماضي، التي أسفرت عن مقتل اثنين من العلماء وهم مفتي أكبر ومفتي كامران.

وكشف عن هوية المعتقلين الخمسة، موضحًا أن أسماءهم هي عامر رضوي، محسن حسين، زين العابدين، فيض ياب علي، وسيد عباس، مشيرًا إلى أن محكمة مكافحة الإرهاب في كراتشي أمرت بوضعهم رهن الحبس الاحتياطي لمدة 11 يومًا لمواصلة التحقيق معهم.

مما يذكر أن أجهزة الأمن الباكستانية اعتقلت في وقت سابق من العام الجاري زعيم أكبر عصابة إرهابية في مدينة كراتشي “عزير بلوش” الذي اعترف للجنة التحقيق بأنه كان مكلفاً بتوفير معلومات حساسة عن المصالح العسكرية الباكستانية للمخابرات الإيرانية، فضلاً عن تنفيذ عمليات التصفية والاغتيالات لصالح الجهات التي يعمل لصالحها، وأن إيران منحته جواز سفر إيراني لكي يتمكن من التنكر خلال السفر خارج باكستان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط