أخر ما كتبه الشابة “إسراء العنقري” قبل وفاتها

أخر ما كتبه الشابة “إسراء العنقري” قبل وفاتها

تم – الرياض

تداول نشطاء موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، قصة وفاة الشابة إسراء محمد العنقري 33 عامًا، أمس الخميس، أثناء تأديتها صلاة الظهر.

وكتبت إسراء تغريدة عبر حسابها بموقع “توتير” قبيل وفاتها، قائلة “لا أخشى الموت بقدر ما أخشى الموت على المعصية.. اللهم اجعل أخر أفعالي سجدة لك وأخر أقوالي شهادة تدخلني جنتك”.

وفي السياق ذاته، قال أحد جيران المتوفاة: إنها كانت تعمل وكيلة مدرسة، ولم تكن تشتكي من أي مرض.

وأكد أن لديها ابن واحد، وكانت معروفة بصلاحها وتقواها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط