خطيب العيد في #الباحة يترك منبر الصلاة خاليا ويورط إدارة المساجد

خطيب العيد في #الباحة يترك منبر الصلاة خاليا ويورط إدارة المساجد

تم – الباحة: تسبب جدول تكليف أئمة خطباء العيد في منطقة الباحة، في وضع إدارة المساجد في ورطة، بعد خطأ فيه، فلم يجد المصلون من يعتلي منبر الخطبة، حتى جرى تكليف إمام على نحو عاجل لإنقاذ الموقف في اللحظات الأخيرة، فيما تردد إمام الجامع نفسه بتنفيذ المهمة لعدم تكليفه بالأمر مسبقاً، وخوفه من العقوبة والمسؤولية.

وأوضح إمام جامع المقشعي جبران الرفاعي، في تصريح صحافي “لم أبلغ رسمياً بأنني ضمن المكلفين بصلاة العيد، ولو تم إبلاغي لما تخلفت؛ لكن لو اجتهدت في إقامة صلاة العيد من دون إذن فإنني أضع نفسي في ورطة ومحل مساءلة”، مضيفا أنه “بناء عليه طبقت قاعدة لا اجتهاد مع النص، والنص هو جدول التكليف”.

من جهته، استبعد مدير إدارة المساجد في محافظة العقيق، في الباحة أحمد سعيد الصافي التحقيق مع إمام الجامع، كاشفاً عن أن إدارة المساجد تتفهم ظروف بعض الأئمة في الإجازات والأعياد الذين لم يتم تكليفهم بإمامة العيد، مبينا أنه تم تكليف إمام بديل بأداء صلاة وخطبة العيد في الجامع المذكور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط