إمام المسجد النبوي يدعو الدعاة لإصلاح أنفسهم ثم الأقربين فعامة الناس

إمام المسجد النبوي يدعو الدعاة لإصلاح أنفسهم ثم الأقربين فعامة الناس

تم – المدينة المنورة

قال إمام المسجد النبوي وعضو هيئة التدريس بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة ،عبدالله بن عبدالرحمن البعيجان، إن من الأسباب المعينة على الثبات على دين الله -عز وجل- الدعوة إلى الله.

وأشار البعيجان خلال لقائه بضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بفندق كراون بلازا إلى أن من أهم الأمور التي ينبغي الاعتناء بها دعوة غير المسلمين إلى الدخول في هذا الدين القويم، وتذكير المسلمين بأهمية العمل الصالح، وترك البدع والمنكرات والمعاصي.

وشدد على ضرورة التكاتف في نصرة هذا الدين، سائلاً الله أن يعز الإسلام والمسلمين، وأن يجعل هذا البلد آمناً مطمئناً وسائر بلاد المسلمين، حاثاً الدعاة على إصلاح أنفسهم في البداية، ثم الأقربين، ثم عامة الناس.

وبين أن الدعوة إلى الله – سبحانه وتعالى- من أفضل الأعمال التي يتقرب بها العبد إلى الله، فهي من واجبات هذا الدين، ومن صفات هذه الأمة، فأمة محمد هي خير أمة أخرجت للناس تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر.

ولفت إلى أن الدعوة إلى الله أعظم المهمات التي بعث من أجلها النبي – صلي الله عليه وسلم -، وكلف بها هو وأتباعه، فالدعوة تسبق القتال في سبيل الله، فقد دعا الرسول إلى الله قبل القتال، وكان يوصي جيشه بالدعوة إلى الله قبل القتال.

وحثَّ “البعيجان” ، الدعاة على إصلاح أنفسهم في البداية، ثم الأقربين، ثم عامة الناس، محذراً من مخاطر الفتن التي تمر بالعالم الإسلامي، داعيا إلى التنبه لها.

وأوضح أن أول ما يبدأ به الداعية هو إصلاح العقيدة وأن تكون صافية من الشرك، والاقتداء بالنبي ــ صلى الله عليه وسلم ـــ في الأقوال والأفعال، وعليهم مراعاة أحوال المدعوين، فالجاهل له معاملة تختلف عن العالم، فكل شخص يعامل بما يناسبه.

ورفع شكره لخادم الحرمين الشريفين – أيده الله – على عنايته بالإسلام والمسلمين، مؤكداً أن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج هو من الدعوة إلى الله، وجمع المسلمين من شتى بقاع الأرض في الحرمين الشريفين، والتواصل مع العلماء، ومناقشة أمور الأمة الإسلامية.

كما شكر فضيلته القائمين على هذا البرنامج الذي تنفذه وتشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، وفي نهاية اللقاء، صافح إمام المسجد النبوي الضيوف الذين حرصوا على التقاط الصور التذكارية معه.

وكان “البعيجان” قد وصل إلى مقر برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين أمس ، بعد صلاة العشاء، حيث كان في استقباله الأمين العام للبرنامج ، عبدالله بن مدلج المدلج، وعدد من رؤساء اللجان.

image image

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط