حقوقيون يطالبون الأمم المتحدة بالتحقيق في مجازر “الملالي” ضد آلاف المعتقلين 

حقوقيون يطالبون الأمم المتحدة بالتحقيق في مجازر “الملالي” ضد آلاف المعتقلين 

 

تم – جنيف

 

ناشد نشطاء حقوقيون خلال مؤتمر صحافي في جنيف، الأمم المتحدة بفتح تحقيق في مجزرة يقولون إن السلطات الإيرانية ارتكبتها عام 1988 وراح ضحيتها آلاف السجناء المعارضين، مؤكدين وجود أدلة جديدة لديهم.

 

وأفادت مصادر صحافية بأن الإعدامات الشهيرة التي نفذت خلال تلك الفترة استندت إلى فتوى المرشد الإيراني الخميني، الذي أصدر قبل تنفيذها بفترة قصيرة سراً فتوى شرعية، تجيز عمليات الإعدام في رسالة جاء فيها إن أعضاء مجاهدي خلق يحاربون الله، واليساريين مرتدون عن الإسلام.

 

وأضافت بحسب بيانات منظمة العفو الدولية السلطات الإيرانية أعدمت بين اغسطس 1988 وفبراير 1989 حوالي خمسة آلاف معتقل سياسي، في حين تؤكد منظمة مجاهدي خلق أن العدد الحقيقي يبلغ 30 ألف قتيل غالبيتهم من ناشطيها.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط