حالة هلع تودي بحياة 13 شخصا شرق الكونغو 

حالة هلع تودي بحياة 13 شخصا شرق الكونغو 

 

تم –  الكونغو

 

تسبب جندي ثمل في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية أخيرا، في مقتل 13 شخصا، إثر إطلاقه عيارات نارية في مدينة بيني.

 

وأوضح رئيس بلدية بيني جان ادمون نيوني في بيان صحافي، أن الجندي الثمل كان يرتدي اللباس المدني وقام بإطلاق أربعة عيارات نارية، ما أشعل حالة هلع بين السكان أسفرت عن مقتل ثمانية أشخاص غرقا، وأربعة أشخاص عرضا، ووفاة شخص واحد بسبب ارتفاع ضغط الدم.

 

 

 

وتابع الذين ماتوا غرقًا اعتقدوا أنهم سينجون إذا ألقوا بأنفسهم في النهر، مؤكدا أن حالة الهلع هذه لم تكن مرتبطة “بأي وجود للمهاجمين الأوغنديين”.

 

 

 

يذكر أن منطقة بيني شهدت منذ أكتوبر 2014، سلسلة مجازر أسفرت عن سقوط أكثر من 700 قتيل، وتنسب الأمم المتحدة معظمها إلى المتمردين الأوغنديين.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط