تعديل إجازات الموظفين الاضطرارية يدخل حيز التنفيذ محرم المقبل

تعديل إجازات الموظفين الاضطرارية يدخل حيز التنفيذ محرم المقبل

تم – الرياض

يدخل قرار مجلس الوزراء، الذي صدر أمس، وأقر إجراء تعديلات على لائحة الإجازات؛ حيّز التنفيذ اعتبارًا من غرة محرم المقبل.

وجاء من ضمن التعديلات إيقاف الإجازات الاضطرارية عن الموظفين الذين يتوفر لديهم أرصدة من الإجازات العادية، حيث كانت الإجازة الاضطرارية البالغة خمسة أيام تمنح للموظفين عند وجود أي ظروف طارئة بغض النظر عن رصيده من الإجازات العادية، ويستفيد منها الموظفون خلال العام المالي الواحد.

وأضاف التعديل الذي صدر أمس شرط عدم توفر رصيد من الإجازة العادية للموظف الذي يرغب في الاستفادة من الإجازة الاضطرارية، حيث عدلت المادة (العاشرة) من لائحة الإجازات لتكون بالنص الآتي: “يجوز للموظف الذي لا يتوافر له رصيد من الإجازات العادية بعد موافقة رئيسه، أن يتغيب براتب كامل لأسباب طارئة مدة أقصاها خمسة (5) أيام خلال العام المالي الواحد”.

ويأتي هذا التعديل لإلزام الموظفين على الاستفادة من رصيد الإجازات العادية قبل تقاعدهم عن العمل.

وكانت مصادر مطلعة قد فسرت بعض تفاصيل التعديلات التي أقرها مجلس الوزراء أمس على لائحة الإجازات.

وقالت المصادر “على ضوء التعديلات الجديدة أصبح على الموظف أن يتمتع بإجازته السنوية البالغة 36 يومًا خلال 60 يومًا من نهاية عام استحقاقها، سواء لفترة واحدة أو على فترات، أو يسقط حقه فيها عند تجاوز الـ60 يومًا، إضافة إلى ضرورة تمتع الموظف بإجازة لا تقل عن 36 يومًا إضافية في العام كحد أدنى من رصيده السابق من الإجازات العادية قبل صدور قرار اليوم، وفي حال عدم تقدمه بطلب ذلك ينقص 36 يومًا من رصيده تلقائيًا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط