وفاة معلمة خلال فعاليات الاحتفال باليوم الوطني بمدرستها في جازان

وفاة معلمة خلال فعاليات الاحتفال باليوم الوطني بمدرستها في جازان

تم – أحد المسارحة

عمّت موجة من الحزن والألم، بين منسوبات مدرسة ابتدائية جنوب منطقة جازان، عقب وفاة معلمة سعودية، مساء اليوم الثلاثاء، أمام زميلاتها وطالباتها وهي تردد آخر كلمات لها بالدعاء للجنود البواسل بالحد الجنوبي في فعاليات الاحتفال باليوم الوطني بمدرستها.

وذكرت مصادر أن المعلمة (ر. ع.) بمدرسة عيسان الابتدائية التابعة لمحافظة أحد المسارحة بمنطقة جازان، سقطت بصورة مفاجئة أثناء مشاركتها في احتفالات المدرسة باليوم الوطني 86، بعد إلقائها كلمة ركزت فيها على حب الوطن وإنجازاته ووحدته الوطنية، ودور الجنود البواسل المرابطين على الحدود الجنوبية.

وأضافت أن في لحظاتها الأخيرة كانت تردد الدعاء للجنود المرابطين بالحد الجنوبي، قبل أن ترتمي بين أحضان إحدى زميلاتها المعلمات، وتهمس إليها بعبارات الوداع الأخير، لتسارع المعلمات لإسعافها إلى مستشفى أحد المسارحة، التي حولتها إلى مستشفى الملك فهد المركزي، قبل أن يفاجأ الجميع أنها توفت دماغيًّا، بحسب التقارير الطبية.

وأكدت المصادر أن الحزن خيم على كل المعلمات والطالبات وهن يشاهدن المعلمة تسقط أمامهن على منصة الحفل، بعد دورها الكبير الذي قامت به في تزيين المدرسة ومرافقها بالأعلام والشعارات واللوحات الوطنية، وتهيئة الطالبات لهذه المناسبة لتنتهي حياتها وتفارق الحياة في مشهد حزين للغاية رغم الفرحة باحتفالات اليوم الوطني.

ولفتت إلى أن المعلمة شاركت في عديد من المناسبات الوطنية داخل المملكة وخارجها وحققت النجاح والتميز بما فيها الأعمال الخيرية المشهود لها في عدد من الدول الآسيوية، علمًا بأن المعلمة المتوفاة تسكن مع زوجها وأسرتها بإحدى القرى جنوب محافظة أبوعريش وتدرس مادة اللغة الإنجليزية لطالبات مدرسة عيسان الابتدائية التابعة لتعليم جازان منذ أعوام طويلة، ومشهود لها برقي أخلاقها وحرصها على أداء مهامها وأعمالها دون تأخير ومحبة زميلاتها وطالباتها لها باستمرار على المستويات الاجتماعية والتعليمية.

تعليق واحد

  1. الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط