قطان: عاصفة الحزم صحوة عربية والتدخل البري لايزال مطروحاً

قطان: عاصفة الحزم صحوة عربية والتدخل البري لايزال مطروحاً

تم – متابعات : نفى سفير المملكة العربية السعودية لدى مصر، أحمد قطان تنفيذ عملية عاصفة الحزم العسكرية الموجهة ضد الحوثيين في اليمن، على أساس مذهبي، مؤكداً أنها صحوة عربية في وجه إيران التي دعمت الانقلاب على الشرعية في صنعاء.

وأوضح أن المملكة حريصة على استقرار اليمن واستقلال القرار فيه بعيداً عن التدخلات الخارجية الإيرانية، لافتاً إلى أن عاصفة الحزم قائمة على أساس قانوني، وتستند إلى اتفاقيات دولية وعربية.

وعن احتمال التدخل البري في اليمن، قال قطان خلال حواره ببرنامج “القاهرة 360” على قناة “القاهرة والناس”، مساء الجمعة، إن التدخل البري لايزال مطروحاً، لكنه لم يحدث حتى الآن.

وتطرق للحديث عن العلاقة مع مصر، مبيّناً أن القمة العربية الأخيرة أكدت للجميع عدم صحة الإدعاءات التي روجها البعض بتوتر العلاقة مع مصر وتغيير المملكة لسياستها تجاه القاهرة بعد تولي الملك سلمان الحكم، داعياً الإعلام في مصر والسعودية لتحري الدقة، وتابع “قولوا خيراً أو اصمتوا”.

وشدد على أن المملكة حريصة على أمن مصر، إذ تعتبر تراجع العلاقة بينهما، خطراً على الأمن العربي كله، وأضاف “المملكة تدعم من يحكم مصر بصرف النظر عن شخصه لأن أي ضرر تتعرض له سينعكس على الجميع، لكن بعض الإعلاميين لا يرغبون في فهم الحقيقة ودائماً يهاجمون المملكة”.

وبالحديث عن الاتفاق الذي تسعى القوى العالمية لإتمامه مع ايران بشأن ملفها النووي، لفت إلى أن الهدف الأول لمملكة هو إخلاء المنطقة من السلاح النووي، مستدركاً بالتأكيد على أن أي شيء يسمح به لإيران في هذا الشأن، سيسمح للمملكة بمثله.

وأخيراً، تحدث عن الأزمة الأخيرة مع السويد، وقال ” لا يمكن لأحد أن يعلمننا ديننا أو يعلم المملكة عن كرامة المرأة، ويجب أن نحيي في هذا الموقف ما قامت به دولة الإمارات لسحب سفيرها تضامناً مع المملكة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط