قبائل شبوة ومأرب تفتح جبهة جديدة ضد الحوثيين وتُسقط 11 قتيلاً وجريحًا

قبائل شبوة ومأرب تفتح جبهة جديدة ضد الحوثيين وتُسقط 11 قتيلاً وجريحًا

تمّ ـ صنعاء

دخلت جبهة جديدة في محافظتيّ شبوة ومأرب اليمنيتين، على خط المواجهات مع المتمردين الحوثيين، أمس الأحد.

وأكّدت مصادر قبلية، في تصريحات صحافية، أن 6 من مسلحي الحوثي قتلوا وجرح 5 آخرون، في هجوم نفّذته القبائل على مواقع لميليشيا المتمردين، موضحة أن الهجوم استهدف تلك المواقع في مديرية بيحان القريبة من المحافظتين، والتي تتبع محافظة شبوة الجنوبية.

وكشفت المصادر، عن تحالفات قبلية واسعة بدأ التنسيق لها بين القبائل في المحافظات اليمنية الشمالية والجنوبية، ضد تمدّد حلف الحوثيين والرئيس السابق علي عبدالله صالح، الذي يسعى إلى بسط سيطرته بالقوة المسلحة، على المناطق اليمنية كافة شمالها وجنوبها. ويتداخل سكان تلك المناطق قبليًّا، رغم التقسيم الإداريّ الحالي، وكون تلك المناطق كانت حدودية قبل قيام الوحدة اليمنية منتصف العام 1990.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط