روسيا تشترط الحوار بين “عاصفة الحزم” والمتمردين الحوثيين لتمرير قرار مجلس الأمن

روسيا تشترط الحوار بين “عاصفة الحزم” والمتمردين الحوثيين لتمرير قرار مجلس الأمن

تم – نيويورك : أكّد مراقبون وجود شبه إجماع لدى مجلس الأمن الدولي، على مشروع القرار الخليجي في الشأن اليمني، تحت الفصل السابع، معربين عن خشيتهم من أن تستخدم روسيا حق النقض (الفيتو) لمنع تمريره.

وكشف دبلوماسيّون، أنَّ روسيا أشارت خلال مفاوضات إلى أنَّ “حظر السلاح يجب أن يشمل أيضًا حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي”. في حين رفضت البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة التعليق. 

يذكر أنَّ مشروع القرار يطالب بتجميد الأصول التي تخص الرئيس السابق للحرس الجمهوري اليمني أحمد صالح، وزعيم المتمردين الانقلابيين عبدالملك الحوثي، وفرض حظر على سفرهما.

واقترحت روسيا، بعض التعديلات على مسوّدة القرار الخليجي بشأن اليمن، شملت حظر الأسلحة على جميع الأطراف، سواء المتمرّدين أو القوات الحكومية، وإقامة حوار بين تحالف “عاصفة الحزم”، وجماعة الحوثي، وهو ما ترفضه دول الخليج، التي وصفت تلك التعديلات بـ”التعجيزية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط