مسلحو القبائل يزحفون إلى حضرموت لإجبار “القاعدة” على الرحيل

مسلحو القبائل يزحفون إلى حضرموت لإجبار “القاعدة” على الرحيل

تم ـ صنعاء

كشفت مصادر محليّة، عن استعدادات يجريها مسلحو القبائل لدخول مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت اليمنيّة، والتي لا تزال تحت سيطرة مقاتلي جماعة “أنصار الشريعة” التابعة لـتنظيم “القاعدة في جزيرة العرب”.

وبرّر الناطق الرسمي باسم “حلف قبائل حضرموت”، صالح مولى الدويلة، في تصريح صحافي، عدم دخول رجال القبائل إلى المدنية، بانتشار مسلحي “القاعدة” في الشوارع المؤدية إلى وسطها، وزرعهم عبوات ناسفة على الطرق، مؤكدًا أن قوات الحلف القبلي تراجعت إلى منطقة العيون شرق المكلا، للحفاظ على سلامة مقاتليها، لكنها ستتخذ خطوات حاسمة خلال الساعات المقبلة.

وأشار الدويلة، إلى أن “الهدف من الزحف إلى المكلا هو تأمين المدينة وحماية أهلها ومؤسساتها من التخريب والانفلات الأمنيّ”، موضحًا أن الحلف يرفض وجود تنظيم “القاعدة” في المدينة أو أية جماعة مسلحة تريد زعزعة الاستقرار وإثارة الرعب بين المواطنين، في حين توعّد باتخاذ خطوات مناسبة ضد التنظيم، في حال رفض عناصره مغادرة المدينة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط