الجبير: خطّة إيران للسلام في اليمن جاءت متأخرة وفي ظل انحسار قوّة الحوثيين

الجبير: خطّة إيران للسلام في اليمن جاءت متأخرة وفي ظل انحسار قوّة الحوثيين

تم – متابعات : كشف سفير الرياض لدى واشنطن عادل الجبير، ردًا على الخطة الإيرانية لتسوية الأزمة في اليمن، التي طرحتها طهران، الثلاثاء، في مجلس الأمن، أنَّ هناك خطة موجودة لتسوية الأزمة، والجميع متفق عليها، وهي قائمة على المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني اليمني المتفق عليها من المجتمع الدولي، لافتًا إلى أنَّ “هناك دعوة من الرئيس الشرعي لليمن عبدربه منصور هادي لاجتماع في الرياض، كانت مقترحة، ومعظم الفئات اليمنية قبلت بها”، مضيفًا أنَّ المقترح الإيراني جاء متأخرًا جدًّا.

وأوضح الجبير، في تصريح صحافي، أنَّ “الجهود العسكرية لقوات التحالف في اليمن جهود واضحة، ولا صحة لما يتردد عن استهداف المدنيين أو المنشآت، كون الأهداف محددة وواضحة ومقتصرة على الأهداف العسكرية فقط”.

وأضاف “اتضح أن كل ما قيل عن قصف مواقع اللاجئين غير صحيح، وكذلك القذائف المستخدمة في عملية قصف مصنع الألبان في الحديدة، تبيّن أنها قذائف هاون يملكها الانقلابييون الحوثيون في اليمن”.

يذكر أنَّ مندوب إيران لدى الأمم المتّحدة اقترح خطة لإحلال السلام في اليمن، تدعو إلى وضع حد للضربات الجوية، التي تشنها طائرات التحالف العربي “عاصفة الحزم”، وتستهدف المقاتلين الحوثيين المتحالفين معها، في ظل انسحابات جديدة للمقاتلين الحوثيين من مواقع احتلوها قبل بداية القصف، الذي دخل أسبوعه الثالث.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط