خبير في شؤون الخليج: قرار مجلس الأمن أكد نجاح الدبلوماسية السعودية واحترام العالم لتوجهاتها

خبير في شؤون الخليج: قرار مجلس الأمن أكد نجاح الدبلوماسية السعودية واحترام العالم لتوجهاتها

تم – متابعات : يرى الخبير بمركز الخليج للأبحاث في جدة، جمال أمين همام أن الدبلوماسية السعودية واصلت نجاحاتها من خلال “القرار التاريخي” المتعلق باليمن، الذي أقره مجلس الأمن الدولي أمس الثلاثاء، إذ استطاعت إقناع المجتمع الدولي بعدالة مواقفها وسلامة توجهاتها الداعمة لاستقرار دول وشعوب المنطقة، وإيقاف محاولات الهيمنة الإيرانية.

وقال في تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية، الأربعاء، إن هذا النجاح امتداد لنجاح عملية عاصفة الحزم، وعدّ القرار عادلاً، مضيفاً أنه يعيد الشرعية الدولية لدورها الطبيعي.

وتابع ” هذا القرار تأكيد للشرعية الدولية لعاصفة الحزم، واحترام العالم الحر للتوجهات السعودية والخليجية، ، كما يقر أن الدول العربية صاحبة الحق في تثبيت الشرعية والاستقرار بقرار عربي خالص”.

ووافق مجلس الأمن، الثلاثاء، على مشروع تقدمت به دول مجلس التعاون الخليجي لحظر تسليح الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، ودعوة الميلشيات الانقلابية لتسليم سلاحها والانسحاب من صنعاء، كما فرض عقوبات بتجميد أرصدة قائد الحرس الجمهوري السابق في اليمن أحمد علي صالح، ومثلها على قائد الحوثيين عبدالملك الحوثي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط